الدولة الاسلامية في العراق والشام
تبيهين مهمين للزوار وضيوف المدونة
بعد التسجيل في المدونة لا بد من تفعيل اشتراككم فيها عبر الرابط (الوصلة) التي ترسل لكم تلقائيا حال تسجيلكم على عنوان بريدكم الالكتروني, وبدون ذالك فلا يكون اشتراككم فعال.

الروابط والوصلات الموجودة في مقالات ومشاركات اعضاء المدونة مباشرة وفعالة للاخوات والاخوة المسجلين في المدونة, اما الزورا الغير مسجلين, فالروابط والوصلات داخل المواضيع لا تكون فعالة, وعليهم نسخها ولصقها على المتصفح من اجل فتحها والاطلاع على مضامينها.

الدولة الاسلامية في العراق والشام

قال شيخ الاسلام ابن تيمية رحمه الله: (ومتى ترك العالم ما علمه من كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم، واتبع حكم الحاكم المخالف لحكم الله ورسـوله؛ كان مرتدا كافرا يستحق العقوبة في الدنيا والأخرة) [مجموع الفتاوي].
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» الشيعي المجوسي امير الموسوي مسح حمام الاتجاه المعاكس بابراهيم حمامي
الثلاثاء فبراير 17, 2015 6:35 am من طرف عبدالله

» في مواجهة الحرب البرية الصليبية المرتقبة على دولة الخلافة الأسلامية
الثلاثاء فبراير 10, 2015 1:40 pm من طرف عبدالله

» تعليق الشيخ مأمون حاتم على حرق الدولة الاسلامية لطيار التحالف الصليبي
الجمعة فبراير 06, 2015 3:48 pm من طرف عبدالله

» احراق الطيار المرتد معاذ الكساسبة..لماذا؟
الجمعة فبراير 06, 2015 12:23 am من طرف عبدالله

» عبد الباري فلتان!
الخميس فبراير 05, 2015 1:12 am من طرف عبدالله

» مقلوبة فلسطينية!
الثلاثاء فبراير 03, 2015 4:30 pm من طرف عبدالله

» خدمات وبرامج وتطبيقات تجعل جواسيس وكالة الأمن القومي NSA يعجزون عن مراقبتك!
الإثنين فبراير 02, 2015 5:35 am من طرف عبدالله

» عدونا الكردي ولمــــا نعتبر بعد!
السبت يناير 31, 2015 2:01 pm من طرف عبدالله

» "القامشلي ليست كردية"...جدل بالأرقام والخرائط حول التوزع الديمغرافي في الحسكة
الإثنين يناير 26, 2015 8:48 am من طرف عبدالله

» الحوثي اصبح يستقبل الطيران الايراني المحمل بالأسلحة والخبراء عبر مطار صنعاء
الإثنين يناير 26, 2015 3:26 am من طرف عبدالله


شاطر | 
 

 تعال ياصاحبي..أشير إليك بما هو خير لك في العاجل والمآل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابو بكر المصري



عدد المساهمات : 1
تاريخ التسجيل : 18/02/2014

مُساهمةموضوع: تعال ياصاحبي..أشير إليك بما هو خير لك في العاجل والمآل   الثلاثاء فبراير 18, 2014 2:23 pm


أبوبكر المصرى


بسم الله الرحمن الرحيم
الحمدلله وحده أنجز وعده ونصر عبده وهزم الأحزاب وحده
والصلاة والسلام على الضحوك القتال نبي الملحمة وعلى آله وصحبه ومن اقتفى أثره
-
وفي عام1427
أزيل عن أمتي جزء من الركام المتجمع عليها.. والذي حجب عنها ضوء العزة.. وهواء السؤدد
أزيل بإعلان لقيام هذا العز المنتظر.. وولادة دولة الإسلام
وأخيرا قامت للإسلام دولة وفرح بها المسلمون.. وذرفت لها فرحا أعين قادة هذه الأمة من المجاهدين.. واشرأبت
إليها رقاب المستضعفين
فكانت كذلك.. حتى قام عليها شياطين الإنس والجن لإخماد جذوتها
وجمعوا جمعهم.. ومكروا مكرهم الذي تكاد تزول منه الجبال.. وأجلبوا عليها بخيلهم ورجلهم
وقامت في ذلك الحين ملاحم على أسوار هذه الدولة الفتية..وتشرفت أرضها بسقياها من دماء أبناءها
وكانت كذلك حتى انحازت بمن معها كارهة مثقلة بجراح الغدرات والخيانات والخذلان..
خرجت وتركت أسوارها خاوية من عزها
خرجت ..وفي أوج بلاءها تؤمل نفسها بالعودة القريبة إلى تلك المنارة.
ولم تلبث أن زادت طعناتها وغارت جراحها بترجل قائدها وربانها ومؤسسها..
ومازالت أعينها شاخصة إلى تلك المنارة تؤمل نفسها بارتقاءها عما قريب.
قالت وفي أنين خافت لايكاد يسمع. أنى لي بمثل تلك الشعلتين اللتين كنت أأنس بهما. وأرى بهما. وأحيل ليل
الأعادي بهما إلى نهار!
..
(فقال لي صاحبي في. تلك الحقبة (ذهبت دولة الاسلام
(وكأنه يشير إلي بعينيه أن (حان توديع دولة الاسلام
فقلت وكلي ألم أضحى في عروقي كالكلاليب 
والله لم تذهب دولة الاسلام
والله لن يخيب الله مسعى تلك الدماء الطاهرة
والله لتعودن.. !
..
((ونعود للغوص في أعماق خواطر. دولة الاسلام وماكان من لسان حالها آنذاك))
فماهي إلا لحظات حتى شعرت
بضوء ساطع يقبض على.زمامها..
فتنفست بحمد الله الصعداء حينما شاهدت طريقها المعهود الذي أظلم.. بهذا الضوء الجديد
تحاملت على طعناتها حينما أبصرت ذلك الشيء الذي يحيط بها بدرعه ورمحه.. فأمنها الجليل به.. وأعاد إليها
نسائم الأمل
وهاهي تعاود النظر إلى هناك...تلك المنارة التى تؤمل ارتقاءها.!
فأزاحت عن ناظريها غشاوة الحزن رويدا رويدا
فأطلت برأسها إلى ساح نفسها..وإذا بتلك العصبة المتناثرة كالنجوم.. وذاك القمر المتوسط بينها
فأطبق عليها الأمن والسكينة..
وسارت كالليل البهيم الذي لايأبه بملاحقة النهار
وحثت خطاها كالنهار الذي أضحى دليل معاش الخلق وعلى ضوئه يقتاتون
تعال يا أبابكر...فخذ بهذا الزمام الذي يأبى أن تمسه الأيدي.. وليس كل يد
تعال يا أبا بكر.. فأحيي على أسواري سنة أبي بكر الأول
هلم وكر عليهم كما كر في طواحن الردة الصديق
هذه جراحي خبئتها لهذا اليوم..دونك فدواؤها فري الجماجم وتناثر الأشلاء
ومضى الكرار على السنة.. وأزحف الكتائب تلو الكتائب
وتطايرت الرؤوس من أجساد الرجال
وارتسمت على شفاه الانكسار بسمات الرفعة والنصر.
وأذن الله أن يتمد. سلطان هذه التي أوقفت الجحافل على قدم وساق
وهاهي الشام كانت ترقب بزوغ فجر جديد
فأشرقت عليها شمس دولة الاسلام التي لم تغرب عن شقيقتها العراق.
ولم تلبث ياصاح أن حل بها البلاء مرة كتلك المرة وأشد
)) هل تذكر ياكرار حينما أسلمت جراحي لعلاجها بذلك الدواء!!
ها أنا أسلمك نفس تلك الجراح.. علي تحملها.. وعليك علاجها بإذن الله
وقبل المسير نحو العلاج.. أبصر فلوجة الفداء وتذكر صولة الفرسان.. أبصر بغداد أبي عمر وتذكر إشعال النيران
أبصر أنبار المهاجرين والأنصار..وتذكر خيول الموت الزؤام
أبصر ديالى الطاهرة.. وسيوف صلاح الدين
أبصر الحدباء.. وسفوح الشاهقة
أأبصرتها جيدا..وأبصرت كيف سرت بها إلى هذا المجد والعز?!
سر بمامعك من جراحي إلى الدواء

وأعد إلى مسامع أمتك أصوات صهيل خيول جيوش الصديق أبي بكر

------------
.
(والان ياصاحبي إياك أن تشر إلي بأنه حان (وداع دولة الإسلام)
كيف ذاك.. وقد بلغت دماء الطاهرين إلى ركب خيولهم وارتوت منها أساسات دولة الإسلام
حتى امتزجت بدم الذباح والمهاجر والبغدادي الأول
تعال ياصاحبي..أشير إليك بما هو خير لك في العاجل والمآل
كن إحدى لبنات هذا الصرح المبارك.. وإياك أن يسلم البناء لصاحب تلك المنارة(عليه السلام).. وأنت لم تتشرف
بسقي أركانها من دمك

----------------------

سلام عليك ياصاحبي
ابن الصديقة المطهرة عائشة معاوية القحطاني


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
تعال ياصاحبي..أشير إليك بما هو خير لك في العاجل والمآل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الدولة الاسلامية في العراق والشام :: الفئة االثانية :: الدولة الاسلامية في العراق والشام-
انتقل الى: