الدولة الاسلامية في العراق والشام
تبيهين مهمين للزوار وضيوف المدونة
بعد التسجيل في المدونة لا بد من تفعيل اشتراككم فيها عبر الرابط (الوصلة) التي ترسل لكم تلقائيا حال تسجيلكم على عنوان بريدكم الالكتروني, وبدون ذالك فلا يكون اشتراككم فعال.

الروابط والوصلات الموجودة في مقالات ومشاركات اعضاء المدونة مباشرة وفعالة للاخوات والاخوة المسجلين في المدونة, اما الزورا الغير مسجلين, فالروابط والوصلات داخل المواضيع لا تكون فعالة, وعليهم نسخها ولصقها على المتصفح من اجل فتحها والاطلاع على مضامينها.

الدولة الاسلامية في العراق والشام

قال شيخ الاسلام ابن تيمية رحمه الله: (ومتى ترك العالم ما علمه من كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم، واتبع حكم الحاكم المخالف لحكم الله ورسـوله؛ كان مرتدا كافرا يستحق العقوبة في الدنيا والأخرة) [مجموع الفتاوي].
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» الشيعي المجوسي امير الموسوي مسح حمام الاتجاه المعاكس بابراهيم حمامي
الثلاثاء فبراير 17, 2015 6:35 am من طرف عبدالله

» في مواجهة الحرب البرية الصليبية المرتقبة على دولة الخلافة الأسلامية
الثلاثاء فبراير 10, 2015 1:40 pm من طرف عبدالله

» تعليق الشيخ مأمون حاتم على حرق الدولة الاسلامية لطيار التحالف الصليبي
الجمعة فبراير 06, 2015 3:48 pm من طرف عبدالله

» احراق الطيار المرتد معاذ الكساسبة..لماذا؟
الجمعة فبراير 06, 2015 12:23 am من طرف عبدالله

» عبد الباري فلتان!
الخميس فبراير 05, 2015 1:12 am من طرف عبدالله

» مقلوبة فلسطينية!
الثلاثاء فبراير 03, 2015 4:30 pm من طرف عبدالله

» خدمات وبرامج وتطبيقات تجعل جواسيس وكالة الأمن القومي NSA يعجزون عن مراقبتك!
الإثنين فبراير 02, 2015 5:35 am من طرف عبدالله

» عدونا الكردي ولمــــا نعتبر بعد!
السبت يناير 31, 2015 2:01 pm من طرف عبدالله

» "القامشلي ليست كردية"...جدل بالأرقام والخرائط حول التوزع الديمغرافي في الحسكة
الإثنين يناير 26, 2015 8:48 am من طرف عبدالله

» الحوثي اصبح يستقبل الطيران الايراني المحمل بالأسلحة والخبراء عبر مطار صنعاء
الإثنين يناير 26, 2015 3:26 am من طرف عبدالله


شاطر | 
 

 نداء البغدادي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


عدد المساهمات : 198
تاريخ التسجيل : 13/03/2011

مُساهمةموضوع: نداء البغدادي   الإثنين فبراير 17, 2014 12:54 pm


نداء البغدادي
 
يا من شمت بالقتال الحاصل حاليا في سوريا، لا تستعجل خيبتك وخيبة فكرك وعقيدتك التي هوت بك لتفرح بما تظنه تخرصا نهاية الجهاد والمجاهدين
فإسقاطك لشعيرة الجهاد - جبنا وانحراف - سلفا، لا يؤهلك لإدراك طبيعة الجهاد وتبعاته التي جعل الله فيها بارقة السيوف فوق الرقاب فتنة؛ فاحذر
فالزم حدك، فالجهاد مراحل والاصطفاء منازل، لا يدركها إلا من أُشرب قلبه الجهاد، ما كان الله ليذر أهله حتى يميز الخبيث عن الطيب، سنة غلابة
فإن ظننت أن الكفر فرح بما حصل فقد وقعت في فخ أوهامك وأوهامه، فما زالت دولة الإسلام تلفظ خبثها ويقوى بنيانها بسطا لإمر عظيم يبزغ من الظُلَم
واعلم أن بقاء الربع النقي تحت أمير واحد خير من مضاعفة العدد وتعدد الرؤوس كل يشدها لناحيته، فالكيف الموحد خير من الكم المفرق، سنة طالوت
واعلم أن مقتل الزبير بن العوام وهو في طائفة البغي يوم الجمل لم يُنزله عن مكانته بين ال 10 المبشرين بينما هوى قاتله من طائفة الحق في النار
واعلم أن الله إذا أرد شيئا هيأ له اسبابه،ونحسبه عز وجل أرد للأمة خيرا،فعرك خيرته من أرضه في الشام عرك الأديم ليكونوا سادة الفتح المبين
وأما أنت أخي المناصر الحزين مالي أراك تضرب أخماسا بأسداس، تظن نفسك أغير من الله على دينه وعلى أحبابه الذين طلقوا الدنيا حبا له في عليائه
انهض من غفلتك ولا تكن كعبد الله بن عمر حين ندم بعد فوت الأوان على خذلانه لعلي بن أبي طالب، وكن عمار بن ياسر وإن قتلتك الفئة الباغية
ولا تكن كبعضهم بورعه البارد يظنها معركة جبهات وآبار نفط وبضع مقرات فارغة، بل هي معركة مملكة السماء ومملكة الأرض وملحمة من الملاحم العظام
هي كذلك وإن أرق بعضهم دماء طاهرة مُلبس عليها، ليست أعز على الله من دماء الزبير بن العوام ودماء شهداء صفين والجمل ومعركة البصرة وغيرها
أرادها البغدادي معركة مع بشار ودفع لها بنصف ماله وجنده، وأرادها الله له كل المعارك مجتمعة ليخرج وجنده منها كالذهب الأبريز لا شائبة فيه
ليكون منهم غدا مقاتلا في الجزيرة ومجاهدا في مصر وواليا في تونس وقاضيا في قطر وفارسا على ابواب روما وفاتحا للقدس، وهل بغير ذلك يتم الأمر
فانهض أيها النائم من غفلتك
وانطق أيها الساكت .... بالحق
واترك منتصف العصا أيها الناصر لدين الله
وامسك بها من حدها المدبب
وإن جرح يدك وأدمع عينك
ولا تسمى نفسك علينا ناصرا،ونصرك له مقتصر أيام الدعة والبريق ومنحسر أيام الشدة والضيق
أما علمت أن الناس يدخلون في الدين أفواجا يوم النصر
أم أنك لم تسمع لأفراح روح سيد قطب وهي تغرد "ان الكم ليس هو الذي يرجح في الميزان ولكنه الباعث وما يمثله من حقيقة الايمان
ان الذي ينفق ويقاتل والعقيدة مطاردة والانصار قلة وليس بالافق ظل منفعة ولا سلطان ولا رخاء غير الذي ينفق ويقاتل والعقيدة آمنة
والانصار كثرة ,والنصر والغلبة والفوز قريبة المنال، ذلك متعلق مباشرة بالله متجرد تجردا كاملا لا شبهة فيه عميق الثقة والطمأنينة بالله
وحده بعيد عن كل سبب ظاهر وكل واقع قريب لايجد على الخير عونا الا ما يجده مباشرة من عقيدته
وهذا .... له على الخير انصار حتى حين تصح نيته ويتجرد تجرد الاولين " انتهت درر سيد قطب
فانهض يا هذا ولا تمت علينا ديننا
ولا تفسد علينا فرحتنا
واخرس يا ذاك
فقد بتنا للنصر أقرب
وبات صهيل خيلنا لمسامع البابا في الفاتيكان
أوضح وأرهب
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
م.غريب الإخوان الشامي
ربيع الثاني 1435
zxcvbzxcvb265@

http://justpaste.it/edwn
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://fieldleadership.allahmontada.com
 
نداء البغدادي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الدولة الاسلامية في العراق والشام :: الفئة االثانية :: الدولة الاسلامية في العراق والشام-
انتقل الى: