الدولة الاسلامية في العراق والشام
تبيهين مهمين للزوار وضيوف المدونة
بعد التسجيل في المدونة لا بد من تفعيل اشتراككم فيها عبر الرابط (الوصلة) التي ترسل لكم تلقائيا حال تسجيلكم على عنوان بريدكم الالكتروني, وبدون ذالك فلا يكون اشتراككم فعال.

الروابط والوصلات الموجودة في مقالات ومشاركات اعضاء المدونة مباشرة وفعالة للاخوات والاخوة المسجلين في المدونة, اما الزورا الغير مسجلين, فالروابط والوصلات داخل المواضيع لا تكون فعالة, وعليهم نسخها ولصقها على المتصفح من اجل فتحها والاطلاع على مضامينها.

الدولة الاسلامية في العراق والشام

قال شيخ الاسلام ابن تيمية رحمه الله: (ومتى ترك العالم ما علمه من كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم، واتبع حكم الحاكم المخالف لحكم الله ورسـوله؛ كان مرتدا كافرا يستحق العقوبة في الدنيا والأخرة) [مجموع الفتاوي].
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» الشيعي المجوسي امير الموسوي مسح حمام الاتجاه المعاكس بابراهيم حمامي
الثلاثاء فبراير 17, 2015 6:35 am من طرف عبدالله

» في مواجهة الحرب البرية الصليبية المرتقبة على دولة الخلافة الأسلامية
الثلاثاء فبراير 10, 2015 1:40 pm من طرف عبدالله

» تعليق الشيخ مأمون حاتم على حرق الدولة الاسلامية لطيار التحالف الصليبي
الجمعة فبراير 06, 2015 3:48 pm من طرف عبدالله

» احراق الطيار المرتد معاذ الكساسبة..لماذا؟
الجمعة فبراير 06, 2015 12:23 am من طرف عبدالله

» عبد الباري فلتان!
الخميس فبراير 05, 2015 1:12 am من طرف عبدالله

» مقلوبة فلسطينية!
الثلاثاء فبراير 03, 2015 4:30 pm من طرف عبدالله

» خدمات وبرامج وتطبيقات تجعل جواسيس وكالة الأمن القومي NSA يعجزون عن مراقبتك!
الإثنين فبراير 02, 2015 5:35 am من طرف عبدالله

» عدونا الكردي ولمــــا نعتبر بعد!
السبت يناير 31, 2015 2:01 pm من طرف عبدالله

» "القامشلي ليست كردية"...جدل بالأرقام والخرائط حول التوزع الديمغرافي في الحسكة
الإثنين يناير 26, 2015 8:48 am من طرف عبدالله

» الحوثي اصبح يستقبل الطيران الايراني المحمل بالأسلحة والخبراء عبر مطار صنعاء
الإثنين يناير 26, 2015 3:26 am من طرف عبدالله


شاطر | 
 

 قوات العالم 'الحرّ' .. ومسلمي مالي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
د. طارق عبد الحليم



عدد المساهمات : 197
تاريخ التسجيل : 31/08/2011

مُساهمةموضوع: قوات العالم 'الحرّ' .. ومسلمي مالي   الجمعة يناير 18, 2013 7:27 am



بقلم: د. طارق عبد الحليم
الأربعاء 16 يناير 2013


الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم

هجمة أخرى من بلاد الصليب على المسلمين في بلادهم. فرنسا، أبشع وأخبث عدوٍ للإسلام على مرّ عصوره، تضرب قواتها الجوية والبرية المجاهدين المسلمين في تلك البلد الأفريقية الصغيرة المسلمة، ليس لشئ إلا لأن شبابها يقولون ربنا الله ! سبحان الله العظيم. العداء الصافي التقليدي للإسلام، هو هو لم يتغير، ولن يتغير. وكأن قتل الأبرياء إن كانوا مسلمين ليس بجريمة! أين حقوق الإنسان؟ أين الحرية في أن تختار الشعوب حكامها ونظمها؟ أين الديموقراطية؟ أهذه شيمة دول العالم "الحرّ"؟ ألا بعداّ لهؤلاء من منافقين قتلة.

أين دعاة الديموقراطية في بلادنا من هذا المشهد؟ هم أذناب الصليبيين، وخدامُ الصهاينة، وعباد الشيطان. هذه حقيقة هؤلاء الملاحدة العلمانيين، سواء في مصر، أو في تونس، بلاد الكفر المرزوقيّ والنفاق الغنوشيّ، أو بلاد البترول العربيّ، الذين يعينون الصليبيين على سحق أي توجه إسلاميّ، ويؤون الفسدة الملاحدة من هاربي ليبيا ومصر وتونس، ليكونوا بذرة هدم لأي محاولة للإصلاح. قاتلهم الله أنّي يؤفكون. هم والله أخبث أهل الأرض طينة وطوية، ابتلاهم الله بكل أنواع الشذوذ الخلقيّ والخَلقِيّ، حتى صاروا مثالاً للأمم في الإنحطاط. وهم لا يعتبرون بما رماهم به الله من خطر الرافضة الذين يذلونهم ليل نهار، ويعدون العدة لإجتياحهم. ولو كان لهؤلاء بقية عقل أو دين أو كرامة، لوقفوا إلى جانب المسلمين السُنّة، ليقفوا إلى جانبهم يوم يجتاحهم جيش الروافض الصفوية. لكن هو عمى البصر والبصير وماذا توقع ممن خان أباه وانقلب عليه من أجل موزة، لا أكثر!!

فرنسا تقتل المجاهدين المسلمين في مالي، ويتعواون معها المجتمع الدوليّ الخبيث الجائر الملحد، ومعه كلاب العرب الأنجاس، يعينونهم بالمال على المسلمين. ثم هذه الصومال، وهذه اليمن، وهذه أفغانستان، والعراق وفلسطين والشيشان، وسائر انحاء بلاد المسلمين، أصبحت مرتعاً للكفر، يضرب فيه بطائراته وعتاده، ولا يستحى أن يتشدق بالحرية والديموقراطية.

باب جديد من أبواب الجهاد، فتحه الله على المسلمين الجادين العاملين. فلا تحسبوه شراً، بل هو خيرٌ عميمٌ، وهو فضح للباطل، وإظهارٌ للحق، وتمحيص للقلوب، وتمييز للخبيث الكاذب من الطيب الصادق. فلا يتردد القادرون في نصرة إخوانهم بالمال والنفس والكلمة. فإن الإسلام اليوم، هو عدو لأعداء البشرية، وخبثائها، الذين لم يعودوا يستخفون بعدائه. فلا والله لا نستخفي نحن بنصرته.

" أُذِنَ لِلَّذِينَ يُقَـٰتَلُونَ بِأَنَّهُمْ ظُلِمُوا۟ ۚ وَإِنَّ ٱللَّهَ عَلَىٰ نَصْرِهِمْ لَقَدِيرٌ ﴿39﴾ ٱلَّذِينَ أُخْرِجُوا۟ مِن دِيَـٰرِهِم بِغَيْرِ حَقٍّ إِلَّآ أَن يَقُولُوا۟ رَبُّنَا ٱللَّهُ ۗ وَلَوْلَا دَفْعُ ٱللَّهِ ٱلنَّاسَ بَعْضَهُم بِبَعْضٍۢ لَّهُدِّمَتْ صَوَ‌ٰمِعُ وَبِيَعٌۭ وَصَلَوَ‌ٰتٌۭ وَمَسَـٰجِدُ يُذْكَرُ فِيهَا ٱسْمُ ٱللَّهِ كَثِيرًۭا ۗ وَلَيَنصُرَنَّ ٱللَّهُ مَن يَنصُرُهُۥٓ ۗ إِنَّ ٱللَّهَ لَقَوِىٌّ عَزِيزٌ ﴿40﴾ ٱلَّذِينَ إِن مَّكَّنَّـٰهُمْ فِى ٱلْأَرْضِ أَقَامُوا۟ ٱلصَّلَوٰةَ وَءَاتَوُا۟ ٱلزَّكَوٰةَ وَأَمَرُوا۟ بِٱلْمَعْرُوفِ وَنَهَوْا۟ عَنِ ٱلْمُنكَرِ ۗ وَلِلَّهِ عَـٰقِبَةُ ٱلْأُمُورِ" الحج 39-






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قوات العالم 'الحرّ' .. ومسلمي مالي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الدولة الاسلامية في العراق والشام :: الثالثة :: عاجل-
انتقل الى: