الدولة الاسلامية في العراق والشام
تبيهين مهمين للزوار وضيوف المدونة
بعد التسجيل في المدونة لا بد من تفعيل اشتراككم فيها عبر الرابط (الوصلة) التي ترسل لكم تلقائيا حال تسجيلكم على عنوان بريدكم الالكتروني, وبدون ذالك فلا يكون اشتراككم فعال.

الروابط والوصلات الموجودة في مقالات ومشاركات اعضاء المدونة مباشرة وفعالة للاخوات والاخوة المسجلين في المدونة, اما الزورا الغير مسجلين, فالروابط والوصلات داخل المواضيع لا تكون فعالة, وعليهم نسخها ولصقها على المتصفح من اجل فتحها والاطلاع على مضامينها.

الدولة الاسلامية في العراق والشام

قال شيخ الاسلام ابن تيمية رحمه الله: (ومتى ترك العالم ما علمه من كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم، واتبع حكم الحاكم المخالف لحكم الله ورسـوله؛ كان مرتدا كافرا يستحق العقوبة في الدنيا والأخرة) [مجموع الفتاوي].
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» الشيعي المجوسي امير الموسوي مسح حمام الاتجاه المعاكس بابراهيم حمامي
الثلاثاء فبراير 17, 2015 6:35 am من طرف عبدالله

» في مواجهة الحرب البرية الصليبية المرتقبة على دولة الخلافة الأسلامية
الثلاثاء فبراير 10, 2015 1:40 pm من طرف عبدالله

» تعليق الشيخ مأمون حاتم على حرق الدولة الاسلامية لطيار التحالف الصليبي
الجمعة فبراير 06, 2015 3:48 pm من طرف عبدالله

» احراق الطيار المرتد معاذ الكساسبة..لماذا؟
الجمعة فبراير 06, 2015 12:23 am من طرف عبدالله

» عبد الباري فلتان!
الخميس فبراير 05, 2015 1:12 am من طرف عبدالله

» مقلوبة فلسطينية!
الثلاثاء فبراير 03, 2015 4:30 pm من طرف عبدالله

» خدمات وبرامج وتطبيقات تجعل جواسيس وكالة الأمن القومي NSA يعجزون عن مراقبتك!
الإثنين فبراير 02, 2015 5:35 am من طرف عبدالله

» عدونا الكردي ولمــــا نعتبر بعد!
السبت يناير 31, 2015 2:01 pm من طرف عبدالله

» "القامشلي ليست كردية"...جدل بالأرقام والخرائط حول التوزع الديمغرافي في الحسكة
الإثنين يناير 26, 2015 8:48 am من طرف عبدالله

» الحوثي اصبح يستقبل الطيران الايراني المحمل بالأسلحة والخبراء عبر مطار صنعاء
الإثنين يناير 26, 2015 3:26 am من طرف عبدالله


شاطر | 
 

 إعلامي بقصر الأسد: وظيفتي كانت“تشويه” المنشقين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فكر



عدد المساهمات : 35
تاريخ التسجيل : 27/10/2012

مُساهمةموضوع: إعلامي بقصر الأسد: وظيفتي كانت“تشويه” المنشقين   السبت أكتوبر 27, 2012 3:08 pm


إعلامي بقصر الأسد: وظيفتي كانت“تشويه” المنشقين
كلنا شركاء
لطالما كان عبدالله العمر على علاقة جيدة مع أصحاب النفوذ في سوريا، كالوزراء وبعض القيادات، وحتى الرئيس السوري بشار الأسد نفسه، فعلى مدى خمسة أعوام عمل العمر في القصر الرئاسي في مجال الدعاية الإعلامية، قبل أن يعلن انشقاقه عن النظام.
و كشف العمر، في مقابلة مع CNN، أنه كان عضواً في فريق يتكون من 15 شخصاً، يعملون تحت إمرة مستشارة الرئيس السوري، بثينة شعبان، وعندما انشق مسؤولون كبار، مثل رئيس الوزراء السابق، رياض حجاب، أصبحت مهمته "تشويه سمعة" المنشقين.
وقال في هذا الصدد: "طبعاً أنا كنت عضواً من ضمن هؤلاء الأعضاء، فريق عمل كامل داخل المكتب الصحفي في القصر الجمهوري..كنا نجتمع ونصنع أخبار، ونتصور تصورات"، وتابع قائلاً: "ما كان أحد ينشق في سوريا، كنا قادرين أن نعمل فبركات عنه."
وفيما أصبح العمر واحداً من هؤلاء المنشقين، قدم لنا بعض التفاصيل التي لم تستطع CNN التأكد منها بشكل مستقل، حول طريقة تعامل الرئيس السوري مع الانتفاضة.
ورداً على سؤال عن كيفية تغير سلوك الرئيس السوري خلال العام ونصف الماضيين، قال إنه "بدأ يتغير، وبدأ نظام حياته يتغير، وبدا قلقاً على مدار اليوم."
كما كشف العمر عن بعض الصور الشخصية، التي التقطت له مع كبار المسؤولين الإيرانيين، كسفراء الجمهورية الإسلامية في كل من بيروت ودمشق.
وعما إذا كان بشار الأسد يجتمع مع المسؤولين الإيرانيين بشكل مستمر، أجاب الرجل، الذي عمل طويلاً ضمن الدائرة المقربة من الأسد، قائلاً: "بشكل دائم شبه يومي."
وبحسب العمر، فإن أكبر أزمة واجهها النظام جاءت في يوليو/تموز الماضي، عندما هز انفجار مقر الأمن القومي، الذي أسفر عن مقتل مستشار الأمن الرئاسي، حسن تركماني، وثلاثة مسؤولين آخرين.
وكشف عبدالله العمر عن إصابة ماهر الأسد، شقيق الرئيس السوري، خلال الانفجار، بقوله: "ماهر الأسد، بعد أن تم نقله إلى روسيا للعلاج، بقي في روسيا حوالي 20 يوماً."
وقبل شهر، قرر العمر العودة إلى مسقط رأسه"الأتارب" في شمال سوريا، ولكنه صدم عندما رأى البلدة مدمرة بسبب الحرب الدائرة هناك، وعن شعوره عندما شاهد بلدته مدمرة، قال: "والله بكيت عندما دخلت الأتارب"، وتابع بينما كان يغالب دموعه: "كيف يفعل بشار الأسد هكذا في الأتارب، وفي حلب، وفي درعا، وفي كل مكان."
وفي نهاية المقابلة، اعتذر العمر والدموع تنهمر من عينيه، وهو يعترف بـ"الكذب"لسنوات عدة، من أجل بقاء النظام السوري.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
إعلامي بقصر الأسد: وظيفتي كانت“تشويه” المنشقين
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الدولة الاسلامية في العراق والشام :: الثالثة :: بـقـعـة ضـوء-
انتقل الى: